أخبار النماء

جلسة عن الأمن الرقمي في المثنى

ضمن برنامج حماية المدافعين عن حقوق الإنسان وبتمويل مباشر من قبل الاتحاد الأوروبي، أقامت جمعية الأمل العراقية بالتعاون مع منظمة عيون الصحافة الانسانية، بتاريخ 20 ايار الجاري من العام الحالي، جلسة عن الأمن الرقمي لـ 20 ناشط وناشطة في محافظة المثنى.

نفذ الجلسة الزميل عماد وهو أحد المستفيدين ضمن من البرنامج، وتناول أهمية الأمن الرقمي في عمل المدافعين عن حقوق الإنسان وكذلك، الهندسة الاجتماعية، خاصية التحقق بخطوتين للبرامج، كذلك تعرفنا عن كلمات السر ونصائح بالنسبة للكلمات السر القوية، ثم تناول ملفات الارتباط التشعبي والتشعبي الأمن، وتناول الكوكيز وربطه في المتصفحات، تناول أكثر عن فحص الملفات والروابط، والمسألة القانونية باستخدام الفيس بوك، وكذلك وضح شرحا مفصلا عن تطبيق التقنية من أجل السلام وأهميتها بالنسبة للمدافعين عن حقوق الإنسان يوضح عماد أن هذه الجلسة مختلفة عن باقي الجلسات كونها خرجت بفائدة كبيرة للمستفيدين تعلموا فيها الكثير من الأشياء الذي تنقصهم.
وعن رأي المشاركين، تقول الناشطة اسراء “ازدياد استخدام التقنية في الوقت الحالي وبالاخص للناشطين خلانه نحتاج نعزز معلوماتنه بالتقنيات الحديثة ” اما الناشط والاعلامي احمد أضاف”اشكر جمعية الامل العراقية لعقد هذة الجلسات واختيار مواضيع نوعية مهمه للناسطين وانا جدا استفاديت من هذه الجلسة وصراحة تعلمت بيها كيف احافظ على حساباتي وتعرفت على الهندسة الاجتماعية” اما الناشط سعد من السماوة “اضافلي هذا التدريب معلومات مهمه كانت غائبة عني ودائما ماكنت اكرر نفس الاخطاء الي تعرض حساباتي الى التصيد والتهكير” .
برنامج حمايةالمدافعين
جمعية الأمل العراقية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى